الإثنين 05 ديسمبر 2022
booked.net

المطربة الفرنسية "آية ناكامورا" تخضع للمحاكمة.. ما القصة؟

متن نيوز

كشفت تقارير بأن المطربة الفرنسية الشهيرة آية ناكامورا، ذات الأصول المالية، تخضع للمحاكمة مع شريكها السابق فلاديمير بودنيكوف بتهمة العنف المتبادل.

 

وتعقد المحاكمة، الخميس، في محكمة بوبينيي الجنائية، بالمنطقة الباريسية، لنظر وقائع العنف التي حدثت خلال إحدى ليالي أغسطس.

 

حيث تحظى قضية آية ناكامورا، واسمها الحقيقي آية دانيوكو، باهتمام وسائل الإعلام. وأصبحت آية ناكامورا (27 عاما) المغنية الناطقة بالفرنسية الأكثر جذبًا للمستمعين في العالم، مع أغانيها الشهيرة "دجادجا" و"جولي نانا".

 

ويُفترض أن يدلي الفنانان “اللذان رُزقا ابنة والمنفصلان حاليًا”، بشهادتيهما في ما يتعلّق بـ "العنف من قبل الشريك" في مهلة أقصاها ثمانية أيام، بخصوص أحداث تعود إلى الصيف الفائت وحصلت داخل منزل المنتج في روزني سو بوا (منطقة شعبية في ضواحي باريس).

 

وقال مصدر مطلع على الملف "إنّ القضية لا تنطوي على عنف شديد". وتدخلت الشرطة المحلية مرة أولى على خلفية تسجيل توترات، وعندما وصل عناصر الشرطة إلى المكان، وجدوا المغنية خارج المنزل فيما كان المنتج في داخله.

 

في هذه المرحلة "لم يتّضح تسجيل أي أعمال عنفية". لكن في وقت لاحق من الليلة نفسها، عادت آية ناكامورا إلى المكان برفقة صديقين مؤكدةً رغبتها في استعادة بعض الأغراض، فاستدعى بودنيكوف الشرطة مرة ثانية خشية على سلامته، وقام العناصر باستجواب المغنية وصديقيها.

 

وبعد أيام على هذه الوقائع، كتب المنتج الموسيقي عبر إنستجرام "لقد ارتكبنا حماقات في تلك الليلة"، مضيفًا "أنا والمرأة التي أحبها بخير. لم يحصل أي شيء مهم".