الثلاثاء 06 ديسمبر 2022
booked.net

أسباب مرض السكر وأبرز أعراضه.. كيف يؤثر هرمون الأنسولين على الجسم؟

أسباب مرض السكر
أسباب مرض السكر

ينشغل الكثير من الأشخاص بمعرفة أسباب مرض السكر، وهو مرض مزمن لم يتم اكتشاف علاج نهائي له حتى الآن، وانطلاقا من مضاعفات مرض السكر الخطيرة والمهددة للحياة، سنوضح لكم عبر "متن نيوز" أهم أسباب مرض السكري وأعراضه، مع تسليط الضوء على الفئات العمرية الأكثر تضررا من داء السكر.

 

أسباب مرض السكر

يصاب نحو نصف مليار شخص حول العالم بـ أسباب مرض السكر، وفقا لإحصائيات منظمة الصحة العالمية، والتي تتوقع أن يكون السكري من سابع الأسباب المؤدية للوفاة بحلول عام 2030، ولذلك يتم الاحتفال بـ اليوم العالمي للسكر في الرابع عشر من شهر نوفمبر من كل عام للتثقيف بالمرض والوصول إلى رعاية المصابين.

 

تختلف أسباب مرض السكر وفقا لنوع الإصابة، حيث السكري النوع الأول، أو السكري النوع الثاني، ونوضح لكم أسباب كلاهما كالتالي:

أسباب مرض السكري النوع الأول

خلل جهاز المناعة هو السبب الرئيسي للإصابة بمرض السكر من النوع الأول، حيث يهاجم جهاز المناعة خلايا البنكرياس المنتجة لهرمون الانسولين عن طريق الخطأ، مع العلم أن العامل الذي أدى لحدوث هذا الخلل غير معروف طبيا حتى الآن، ولكن يمكن للإصابة بمرض مناعة أو الإصابة بالفيروسات أو حتى العوامل الجينية أن تتسبب في هذا الخلل.

 

أسباب الإصابة بالسكري النوع الثاني

ضعف البنكرياس وإنتاج كمية قليلة من الأنسولين هو السبب الرئيسي في حدوث السكري النوع الثاني، كما يمكن أن تحدث الإصابة نتيجة "مقاومة الأنسولين" ويقصد بها عدم قدرة الجسم على استخدام الأنسولين بكفاءة، إذ تكون الخلايا غير خاضعة لأوامر هرمون الأنسولين أو متفاعلة معه.

 

أما خلل إنتاج الأنسولين في الجسم يرجع إلى عدة عوامل منها، العوامل الوراثية، ومضاعفات زيادة الوزن، والتقدم بالعمر، وانعدام النشاط البدني، وارتفاع ضغط الدم والكوليسترول الضار، وترتفع فرص إصابة السيدات بداء السكري النوع الثاني، إذا ما أصبن بسكري الحمل المؤقت في وقت سابق.

أسباب مرض السكر

 

ولفم المزيد عن أسباب مرض السكر نوضح لكم دور الأنسولين ووظيفة الجلوكوز داخل جسم الإنسان وفقا لموقع Mayo Clinic:

الأنسولين عبارة عن هرمون تنتجه غدة تقع خلف المعدة فوق البنكرياس وتتمثل في وظيفته في:

  • يفرز البنكرياس الأنسولين في مجرى الدم.
  • ينتشر الأنسولين ليسمح بدخول السكر إلى الخلايا.
  • يخفض الأنسولين كمية السكر الموجودة في مجرى الدم.
  • مع انخفاض مستوى السكر في الدم، ينخفض أيضًا إفراز الأنسولين من البنكرياس.

 

أما الجلوكوز أو السكر هو مصدر رئيسي لإمداد الطاقة إلى الخلايا التي تتكون منها العضلات والأنسجة الأخر في الجسم، يتم الحصول على الجلوكوز من مصدرين هما الطعام والكبد، وتتمثل وظيفة الجلوكوز في:

  • يُمتص السكر في مجرى الدم، حيث يدخل إلى الخلايا بمساعدة الأنسولين.
  • يخزن الكبد الجلوكوز وينتجه.
  • وعندما تكون مستويات الجلوكوز منخفضة، مثلما يحدث عندما لا تتناول الطعام لفترة طويلة، يكسّر الكبد الجليكوجين المخزن ويحوله إلى جلوكوز. 

 

أسباب مرض السكر وأعراضه

أسباب مرض السكر الطبية تتمثل في عدم قدرة الجسم على إنتاج كمية مناسبة من الأنسولين، أو إنتاج أنسولين غير قادر على ممارسة دوره بكفاءة في ضبط مستوى السكر في الدم، وأيا ما كان نوع الإصابة بداء السكري ستظهر أعراضه كالتالي:

  • جفاف الفم والشعور بالعطش.
  • فرط التبول.
  • فقدان الوزن.
  • ظهور كيتونات في البول.
  • الشعور بالتعب والضعف.
  • التقلبات المزاجية.
  • تشوش الرؤية.
  • بطء التئام الجروح.
  • سهولة الإصابة بالعدوى.
أسباب مرض السكر

 

أعراض مرض السكر للرجال

تبدأ الإصابة بمرض السكر النوع الأول في أي سن وغالبا ما يبدأ في مرحلة الطفولة والمراهقة، أما السكر النوع الثاني وهو الأكثر شيوعا تحدث الإصابة به على الأغلب بين الأشخاص الذين تجاوزوا عمر الـ 45 عاما.

 

أعراض مرض السكر المذكورة في الأعلى عي الأعراض المشتركة بين الرجال والنساء، ولكن أعراض مرض السكر للرجال تحديدا تظهر كالتالي:

  • المعاناة من الضعف الجنسي وما يتعلق بها من مشاكل أخرى.
  • ضعف الكتلة العضلية نتيجة انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون، وقيام الجسم بتحطيم العضلات والدهون من أجل الحصول على الطاقة.
  • عدوى المسالك البولية نتيجة تلف الأعصاب السكري، وتشمل فرط نشاط المثانة، وعدم القدرة على التحكم في التبول.
  • الإصابة بمرض القلاع التناسلي أو عدوى الخميرة الفطرية بسبب انتقال السكر الزائد في الدم إلى مجرى البول.

 

أعراض مرض السكري في بدايته

تظهر أعراض مرض السكر في بدايته عندما تكون مستويات السكر في الدم أعلى من المعدل الطبيعي، وفي هذه الحالة تزداد فرص الإصابة بالمرض خلال 5 سنوات من ظهور الأعراض إذا لم يتلقى المريض العلاج.

 

أعراض مرض السكري في بدايته وفقا لموقع Medical news today نوضحها كالتالي:

  • كثرة التبول وخصوصا أوقات الليل فعند ارتفاع مستويات السكر في الدم تقوم الكلى بالتخلص منه عن طريق البول.
  • فرط العطش والإصابة بالجفاف بسبب كثرة التبول وفقدان الماء من الجسم.
  • الشعور بالجوع بسبب عدم حصول الجسم على الطاقة الكافية من الطعام الذي يتم تناوله.
  • الإحساس بالتعب والضعف نتيجة انتقال السكر غير الكافي من مجرى الدم إلى خلايا الجسم.
  • ضبابية الرؤية حيث يتسبب السكر المرتفع في الدم في تلف الأوعية الدموية الدقيقة في العين.
  • وخز وتنميل في الأطراف بسبب ارتفاع مستويات السكر وتأثيرها على الاوعية الدموية التي تضر بالأعصاب.
  • ظهور بقع جلدية داكنة حول الرقبة أو الإبط أو الفخذين من اعراض مرض السكر النوع الثاني في بدايته.