قطع طرق ومسيرات.. غضب في بيروت بعد ارتفاع الأسعار

الإثنين 29 , نوفمبر, 2021

الكاتب : بوابة متن الاخبارية

11:55:00:ص



تزداد معاناة الشعب اللبناني بعد ارتفاع سعر صرف الدولار مما فاقم مستوى الغلاء وأردى بالأوضاع المعيشية، ليعود اللبنانيون إلى شوارع العاصمة بيروت في احتجاجات جديدة أطلقوا عليها "يوم الغضب".

فمنذ السادسة من صباح اليوم الاثنين، انتشر اندلعت التحركات الشعبية في لبنان وأعمال قطع الطرق بالسيارات، كما حرق بعض المواطنين إطارات السيارات في الشوارع لقطع حركة السير أمام وسائل المواصلات، وفي صيدا، افترش عدد من المواطنين الطريق في منعًا لمرور السيارات.
ووصل سعر صرف الدولار في السوق السوداء خلال اليومين الماضيين إلى حوالي 26 ألف ليرة لبنانية للدولار الواحد، وارتفعت مع هذه الأزمة أسعار السلع بشكل جنوني، كما ارتفعت أسعار المحروقات بعد رفع الدعم عنها.


كما أدى رفع الدعم عن أدوية الأمراض المزمنة إلى ارتفاع أثمانها بين 5 إلى 10 أضعاف ما يهدد صحة آلاف المواطنين غير القادرين على شرائها، بالإضافة إلى انعدام الخدمات الأساسية واستمرار قطع الكهرباء.

وأفادت غرفة التحكم المروري في لبنان بأن الطرقات التي قُطعت اليوم ضمن نطاق بيروت هي: وسط بيروت امام مسجد الامين، الكولا باتجاه صائب سلام، الكولا باتجاه الجامعة العربية، عمر بيهم، قصقص، كورنيش المزرعة، تقاطع غانا الاسد، البربير باتجاه العدلية.

أما الطرقات المقطوعة ضمن نطاق طرابلس فهي البداوي تحت جسر المشاة، البداوي محلة الاكومي، اشارة المئتين ساحة النور، وطريق البالما، بالإضافة إلى المنية بالاتجاهين، والطرقات المقطوعة ضمن نطاق زحلة هي المرج وتعلبايا وجب جنين - غزة وقب الياس، ومثلث الفاعور، وضمن نطاق صيدا: ساحة النجمة.

بالاضافة الى قطع الطريق عند المسلك الغربي لأوتوستراد الزوق، وأوتوستراد شكا بالاتجاهين، وعند دوار السعودي باتجاه النجمة.

وفي غضون ذلك، أصدر وزير التربية والتعليم عباس الحلبي قرارا يسمح لكل مدرسة بتقدير الظروف واتخاذ القرار المناسب بشأن استكمال اليوم الدراسي من عدمه وفقا لحالة الطرق المحيطة بها.

وبعد ساعات من اندلاع الاحتجاجات، أعاد الجيش اللبناني فتح بعض الطرقات في مدينة صيدا.

 
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح