خبير دولي: الاتحاد الأوروبي ينظر لبايدن على أنه «خائن» بسبب صفقة الغواصات

الأحد 19 , سبتمبر, 2021

الكاتب : متن نيوز

08:18:59:م

أكد الدكتور نضال شقير، المحلل السياسي المقيم في باريس، أن أزمة الغواصات المثارة بين فرنسا واستراليا ستؤثر بشكل كبير على العلاقات بين دول حلف شمال الأطلسي، خاصة وأن فرنسا اعتبرت ما حدث بأنه طعنة وخيانة كبيرة، مؤكدًا أن هناك شق استراتيجي مهم جدًا في مسألة الغواصات، وأن ما حدث كان إقصاء لفرنسا والاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بصفقة الغواصات.

وأضاف في تصريحات له على قناة «العربية» أنه سبق أن كان هناك تجسس أمريكي على بعض القيادات الأوروبية وأبرزها التجحسس على المستشارة الألمانية السابقة، أنجيلا ميركل، فضلًا عن أن  أوروبا وفرنسا كانت تعول على الرئيس الأمريكي بايدن، بعد توتر العلاقات مع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وتابع: "لو كان هناك اتصال هاتفي سيتم بين بايدن وماكرون فمن المؤكد أن ذلك الاتصال سيخفف من الاحتقان لكن التداعيات ستكون كبيرة وسيدفع ثمنها حلف شمال الاطلسي، وهذه التداعيات شجعت الفرنسيين والأوروبيين على إعلان مبدأ أوروبا أولًا على غرار مبدأ بايدن "أمريكا أولًا، وستعررز على الاستقلالية الأوروبية عن الولايات المتحدة.

جدير بالذكر أن فرنسا سبق أن تقدمت بطلب للحصول على صفقة غواصات نووية وتم إبرام التعاقدات بين فرنسا وأستراليًا، إلا أن فرنسا فوجئت بإعلان استراليا إلغاء التعاقد معها، وإبرام نفس الاتفاقية مع الولايات المتحدة الأمريكية وإبرام تحالف ثلاثي بين أميركا وأستراليا وبريطانيا، وهو ما وصفته فرنسا بأنه طعنة في الظهر، وتسببت في أزمة دبلوماسية بين فرنسا وأستراليا من جانب وفرنسا وأميركا من جانب آخر.
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح