الأربعاء 01 فبراير 2023
booked.net

تصاعد الحرب البادرة بين بيكيه وشاكيرا.. استفزاز من نوع جديد (فيديو)

متن نيوز

واصل جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة ومنتخب إسبانيا السابق، استفزازاته للمغنية الكولومبية شاكيرا، بعد الانفصال عنها.

وانفصل جيرارد بيكيه عن شاكيرا في يونيو الماضي بعد علاقة دامت 10 سنوات، ونتج عنها طفلين هما ميلان وساشا.

وجاءت البداية من شاكيرا بعدما أطلقت أغنية جديدة حطَّمت عبرها أرقاما قياسية بحصد ملايين المشاهدات عبر "يوتيوب" في أيام قليلة، بعد تهكمها من بيكيه الذي اعتزل كرة القدم العام الماضي بكلمات قوية.

وتضمَّنت بعض كلمات الأغنية: "أتمنى لك حظًا سعيدًا مع ما يسمى ببديلتي، لقد استبدلت فيراري مقابل توينجو، لقد استبدلت رولكس بساعة كاسيو"، في إشارة إلى الصديقة الجديدة للاعب برشلونة، وهي كلارا شيا مارتي البالغة من العمر 23 عامًا.

واعتبرت شاكيرا، في أغنيتها، أن بيكيه مثل الشخص الذي تخلى عن سيارة فيراري من أجل سيارة توينجو شعبية رخصية الثمن، أو من ترك ساعة روليكس ثمينة من أجل أخرى من نوع كاسيو، الشعبية رخيصة الثمن.

وفور انتشار أغنية شاكيرا الجديدة التي حققت نجاحًا جماهيريًا ضخمًا، بدأ بيكيه بالرد على الفور.


الرد الأول بـ "كاسيو"

وفي البداية أبرم بيكيه عقدًا مع شركة ساعات "كاسيو" حيث سيتم توزيع ساعات كاسيو على الفائزين بمسابقة دوري الملوك التي دشنتها شركته الخاصة.

وكان بيكيه رد على سخرية شاكيرا بعد أقل من 24 ساعة فقط في تصريحات عبر تطبيق "تويتش" أثناء حديثه عن مشروعه الجديد "دوري الملوك"، كشف خلاله عن اتفاقه مع علامة "كاسيو" لرعاية البطولة.

وقال بيكيه: "لقد توصلنا إلى اتفاق مع كاسيو في دوري الملوك لرعايتنا، كاسيو ساعة رائعة تدوم مدى الحياة".

وظهر بيكيه بالفعل في فيديو يشير إلى ساعة كاسيو في يده، في إشارة إلى استمرار تفضيله صديقته الجديدة كلارا تشيا على شاكيرا.


الرد الثاني بـ "توينجو"

واليوم، وصل بيكيه إلى مقر مسابقة دوري الملوك في سيارة "توينجو" في استفزاز جديد لشاكيرا وإسقاط واضح على أغنيتها الأخيرة.

وانفصلت شاكيرا، البالغة 45 عاما، وبيكيه، نجم برشلونة والمنتخب الإسباني السابق، في يونيو من العام الماضي، بعدما قضيا نحو 10 سنوات معا.

وبعد انفصاله عن شاكيرا أعلن بيكيه (35 عاما) علاقة مع الشابة كلاراشيا (23 عاما) التي ظهرت معه في أماكن عامة في أكثر من مناسبة.

وفي نوفمبر، أعلن بيكيه نهاية مفاجئة لمسيرته المكللة بالنجاحات في عالم الساحرة المستديرة، معلنا اعتزاله كرة القدم.

ويدير بيكيه حاليا بطولة "دوري الملوك"، وهي مناسبة تلعب في الصالات المغطاة وتجمع بين كرة القدم والمحتوى الرقمي.

يذكر أن بيكيه أعلن اعتزاله اللعب في نوفمبر الماضي، بعد أن تُوج مع برشلونة بالعديد من البطولات على رأسها 8 ألقاب للدوري الإسباني و3 في دوري أبطال أوروبا، بالإضافة للفوز بكأس العالم وبطولة أمم أوروبا مع المنتخب الإسباني.