الأربعاء 19 يونيو 2024
booked.net

ماذا يأكل مرضى الكوليسترول في عيد الأضحى؟

ماذا يأكل مرضى الكوليسترول
ماذا يأكل مرضى الكوليسترول في عيد الأضحى؟

ماذا يأكل مرضى الكوليسترول في عيد الأضحى؟.. من أهم العوامل الغذائية التي تؤثر على مرضى الكوليسترول والدهون بالدم هو محتوى الدهون والكوليسترول في الأغذية المختلفة، لذا فمن المهم لهم معرفة نسب الكوليسترول والدهون في الأنواع المختلفة من لحوم أضاحي عيد الأضحى المبارك بما يسمح لهم بخيارات صحية وآمنة.

ماذا يأكل مرضى الكوليسترول في عيد الأضحى؟ 

ماذا يأكل مرضى الكوليسترول في عيد الأضحى؟.. وهناك بعض النصائح الغذائية للاستمتاع بعيد الأضحى دون الشعور بالحرمان من اللحوم، أو حدوث أضرار من تناولها لمرضى الكولسترول. 

ومع تناول اللحوم هناك بعض النصائح التي تساعد مرضى الكوليسترول على تناول اللحوم بشكل صحي خلال العيد كالتالى:

من الأفضل تناول اللحوم قليلة الدهون مثل البتلو، فهي قليلة الدهون، أما بالنسبة للحوم الضأن، فقطع من لحوم الساق أو الذراع هي الأقل في الدهون، أما بالنسبة للحم المفروم، فلا بد أن يكون أحمر بنسبة 90% أو أعلى أي خالي من الدهون ومن الافضل على مرضى الكوليسترول تناول اللحم الضأن، لأن حالتهم الصحية تتطلب منهم انتقاء اللحوم الحمراء الخالية من الدهون، ولحم الخرفان يحتوي على نسبة عالية من الدسم.

قبل الطهى يتم نزع الدهون جيدا من اللحوم حتى تصبح خالية من الدهون، ويمكن تناول اللحوم مشوية أو مسلوقة، ومن الأفضل الابتعاد عن تلك المحمرة في السمن، حيث يجب على مرضى الكوليسترول تناول اللحم المسلوق أو المشوي، والابتعاد عن اللحوم المقلية في الزيت أو السمن، لأن القلي يكسب اللحم نسبة عالية من الدهون المشبعة التي تعرضهم للإصابة بأضرار جسيمة، لعل أبرزها تصلب الشرايين.

قبل الطهى يتم نزع الدهون جيدا من اللحوم حتى تصبح خالية من الدهون

وينصح خبراء التغذية، بتناول طبق من السلطة بجانب اللحم، لأن الخضروات تحتوي على نسبة عالية من الألياف، التي تقلل امتصاص الدهون، ما يساعد على ضبط نسبة الكوليسترول بالدم كما أن تناول الخضروات بجانب اللحم، سيضمن لمرضى الكوليسترول عدم الإفراط في تناول اللحوم، لأن الألياف تساعد على الشعور بالشبع والامتلاء.

كما ان اللحوم الحمراء تحتاج إلى وقتٍ طويل في عملية الهضم، لاحتوائها على نسبة عالية من البروتين والدهون، مما يشكل عبئًا على المعدة والأمعاء، ولكي يتجنب مرضى الكوليسترول الإصابة بالاضطرابات الهضمية، لا بد من تناول كوب من الزبادي بعد اللحم، للاستفادة من محتواه العالي من حمض البروبيوتيك، وهو عبارة عن بكتيريا جيدة تسهل حركة الأمعاء وتحسِّن عملية الهضم وتقي من الإصابة بالإمساك والانتفاخ.