الأربعاء 26 يونيو 2024
booked.net

أزمة جديدة بطلها صامويل إيتو.. شجار واشتباك ينتهي بإقالة غريبة (فيديو)

صامويل إيتو
صامويل إيتو

يواصل صامويل إيتو، رئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم، إثارة الجدل بسبب صداماته المتكررة مع المسؤولين في بلاده مؤخرا.

ودخل إيتو في مشادة كلامية مع مدرب المنتخب الجديد، البلجيكي مارك بريس، أمس الثلاثاء، بعد محاولة نجم برشلونة الإسباني الأسبق، طرد بعض ممثلي الحكومة الكاميرونية من الاجتماع.

وتم تداول مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، للنقاش الحاد بين إيتو، والمدرب البلجيكي، في أول لقاء بينهما.

وقال إيتو أمام كاميرات الصحفيين: "أنت مدرب لأنني عينتك، ولست مدربا لأن شخصا آخر عينك، لقد ارتكبت الكثير من الأخطاء، لذا ابق في هذا الاجتماع، إذا غادرت، فسأضطر إلى استجواب لجنتي التنفيذية".

وأضاف: "أنا رئيس الاتحاد، وأنا من يتحمل المسؤولية، لا تتحدث معي بهذه الطريقة، اجلس الآن، فلنبدأ العمل".

وواصل إيتو كلامه قائلا: "هناك رجل واحد يتدخل في العمل، وهو الرئيس (بول) بيا، وأنت لا تقرر، أنا رئيس الاتحاد".

في المقابل، جاء رد المدرب البلجيكي مقتضبا، حيث قال "حسنا، حسنا.. تهانينا"، ثم قام بمصافحة إيتو، قبل التوجه ناحية الباب مغادرا، ليرد عليه إيتو بنبرة حادة: "إذا غادرت، فلن تعود مجددا".

وتعود تفاصيل الصراع إلى أن البلجيكي صاحب الـ62 عاما تم اختياره لتدريب منتخب الكاميرزن، مباشرة من قبل وزير الرياضة في البلاد، نارسيس مويل كومبي، دون أخذ رأي إيتو، وهو القرار الذي لم يرض المهاجم السابق، الذي دخل في صراع مع الوزير.

ورد إيتو على تعيين مارك بريس بتغيير الجهاز الفني بالكامل، وأصبح الوضع سيئا بعدما رفع الاتحاد الكاميروني شكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، كاشفا أن الحكومة الكاميرونية تتدخل في الجوانب الرياضية.


إقالة مدرب الكاميرون


قال الاتحاد الكاميروني لكرة القدم في بيان إنه استبعد المدرب البلجيكي المعين حديثا مارك بريس، وعين بدلا منه مارتن ندتونغو بشكل مؤقت قبل تصفيات كأس العالم 2026 الشهر المقبل.

ويأتي القرار في أول رد فعل من أسطورة الكاميرون عقب الخلاف الذي نشب بينه وبين والمدرب الجديد.

وكانت هذه المرة الأولى التي يجتمع فيها إيتو مع بريس، الذي عينته وزارة الرياضة في البلاد في أبريل الماضي على غير رغبة إيتو.

ووجه إيتو الدعوة إلى بريس لحضور "جلسة عمل" استعدادا لتصفيات كأس العالم 2026 الشهر المقبل، لكن الاتحاد الكاميروني رفض دخول عدد من أعضاء الطاقم المرافق للمدرب البلجيكي، الذين عينتهم وزارة الرياضة أيضا، إلى مقر الاتحاد في مدينة ياوندي.

ودعا الاتحاد الكاميروني لكرة القدم لاحقا إلى اجتماع للجنة الطوارئ التي قررت إجراء التغيير.

وقد تضع هذه الخطوة إيتو في مسار تصادمي مع وزارة الرياضة، التي تمسكت حتى الآن بتعيين بريس على الرغم من معارضة الاتحاد.

وفي العادة يقوم اتحاد كرة القدم بتعيين المدربين ودفع أجورهم، لكن في بعض الدول الأفريقية تقوم الحكومة بتلك المهمة، خاصة عندما تعاني الاتحادات من ضائقة مالية.

وتملك الكاميرون 4 نقاط من أول مباراتين في التصفيات وستستضيف الرأس الأخضر في الثامن من يونيو ثم تسافر إلى أنجولا بعدها بثلاثة أيام.