الأربعاء 26 يونيو 2024
booked.net

تاريخ مواجهات باير ليفركوزن وأتالانتا قبل نهائي الدوري الأوروبي الليلة

باير ليفركوزن وأتالانتا
باير ليفركوزن وأتالانتا

يخوض فريق باير ليفركوزن الألماني مواجهة قوية أمام نظيره أتالانتا الإيطالي، مساء اليوم الأربعاء، في نهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروباليج".

وتنطلق مباراة أتالانتا وباير ليفركوزن، في تمام الساعة العاشرة من مساء اليوم الأربعاء، بتوقيت القاهرة، على ملعب "أفيفا" بمدينة دبلن الأيرلندية، في المباراة النهائية للدوري الأوروبي 2023-2024.

وتأهل فريق باير ليفركوزن إلى نهائي بطولة الدوري الأوروبي، على حساب نظيره روما الإيطالي بمجموع المباراتين بنتيجة 4-2، حيث فاز ذهابا بهدفين دون رد، ثم خطف تعادلا قاتلا في الإياب بهدفين لكل منهما.

فيما اكتسح أتالانتا نظيره مارسيليا بنتيجة 3-0 في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب "جيويس"، ضمن منافسات إياب دور نصف النهائي من بطولة الدوري الأوروبي، بعدما تعادل الفريقان 1-1 في الذهاب.


تاريخ مواجهات باير ليفركوزن وأتالانتا قبل نهائي اليوم


وخلال هذه الأجواء الحماسية والمليئة بالإثارة يبحث عشاق كرة القدم عن تاريخ مواجهات باير ليفركوزن وأتالانتا قبل نهائي اليوم، لذلك نعرض لكم في هذا التقرير كافة المعلومات التي يتم البحث عنها خلال محركات جوجل من قبل جماهير مرة القدم.

فسبق وتقابل الفريقان مرتان في نفس مسابقة اليوم، حيث يكون لقاء اليوم هو اللقاء الثالث للفريقين في الدوري الأوروبي، تمكن أتلانتا من تحقيق الفوز على منافسه باير ليفركوزن بنتيجة 1-0 و3-2.

ويسعى باير ليفركوزن لمواصلة موسمه التاريخي والاستثنائي بالتتويج بلقب جديد بعدما حصد الدوري الألماني للمرة الأولى في تاريخه بالموسم الحالي.

ودخل فريق باير ليفركوزن، بقيادة مدربه الإسباني تشابي ألونسو، التاريخ، بعدما أصبح أول فريق في تاريخ الدوري الألماني يحقق موسم اللاهزيمة.

ويأمل الفريق الألماني لمواصلة سلسلة اللاهزيمة التاريخية بعدما وصل لـ51 مباراة دون هزيمة في كل المسابقات هذا الموسم، في إنجاز تاريخي غير مسبوق.

في المقابل، يسعى أتالانتا لمصالحة جماهيره بعدما خسر نهائي كأس إيطاليا مؤخرا أمام فريق يوفنتوس بنتيجة 1-0 في المباراة التي أقيمت بينهما على الملعب "الأولمبي" بالعاصمة روما.

وفشل أتالانتا في التتويج بأي لقب منذ فوزه بكأس إيطاليا عام 1963، حيث يسعى لإنهاء النحس الذي استمر لنحو 61 عاما في تاريخه.