الثلاثاء 27 فبراير 2024
booked.net

ارتفاع حصيلة قتلى جراء انفجارين في باكستان إلى 28 شخصًا

الجيش الباكستاني
الجيش الباكستاني

أعلن مسئولون باكستانيون، اليوم الأربعاء، ارتفاع حصيلة القتلى جراء الانفجارين اللذين وقعا فى جنوب غربى البلاد بالقرب من مكاتب اثنين من مرشحى الانتخابات، إلى 28 شخصا على الأقل.

وذكرت صحيفة "ذا دون" الباكستانية، أن الانفجار الأول راح ضحيته 18 شخصا، وقع عند مكتب مرشح مستقل للانتخابات في مقاطعة "بشين" بإقليم "بلوشستان".. في حين وقع الانفجار الثاني في منطقة "قلعة سيف الله" القريبة من الحدود الأفغانية بالقرب من مكتب حزب جمعية علماء الإسلام، وراح ضحيته 10 أشخاص.

ولم تعلن أية جهة بعد مسئوليتها عن هذين الانفجارين.

وفى وقت سابق، أفادت السلطات الباكستانية، اليوم الأربعاء، بأن عناصر مسلحة مجهولة قامت بإلقاء قنابل يدوية على مراكز للاقتراع ومكاتب انتخابية للمرشحين فى إقليم بلوشستان بجنوب غرب البلاد.

ونقلت صحيفة (دون) الباكستانية عن بيانات الشرطة المحلية: أنه تم تنفيذ ما لا يقل عن تسع هجمات بالقنابل اليدوية، استهدفت المكاتب الانتخابية للمرشحين ومراكز الاقتراع، في مناطق مختلفة من مقاطعة مكران وعاصمة المقاطعة خلال الساعات الماضية.

وبحسب تقارير الشرطة، ألقى أفراد يركبون دراجات نارية قنابل يدوية على مدرسة حكومية في كيلي أحمدزاي، الواقعة على مشارف كويتا، حيث انفجرت القنبلة في باحة المدرسة المخصصة كمركز اقتراع، ما أدى إلى إتلاف النوافذ.

كما أحبط أفراد شرطة هجومًا على مدرسة حكومية في باسني، حيث تم اكتشاف عبوة ناسفة بالقرب من مدرسة باغ بازار الحكومية، وفي منطقة هوشاب بمقاطعة كيش، تعرض مكتب الهيئة الوطنية لقاعدة البيانات والتسجيل لهجوم بقنبلة يدوية، ما أدى إلى إلحاق أضرار بالنوافذ ولكن لم يبلغ عن وقوع إصابات.

وشملت الحوادث الأخرى المبلغ عنها هجوما بقنبلة يدوية على مقرات المرشحين في الانتخابات العامة المقررة غدا الخميس، كما نجا مرشح حزب الشعب الباكستاني آغا نور من هجوم بقنبلة يدوية على منزله.